السالمونيلا عند طيور الزينة من الألف إلى الياء – د. بلال سعد الدين

1-التعريف بالمرض :
مرض السالمونيلا هو أحد أمراض الجهاز الهضمي الأكثر انتشارا بين الطيور سواء كانت طيور داجنة أو طيور الزينة و حتى الطيور البرية .
السالمونيلا سميت بهذا الإسم تشريفا لطبيب بيطري أمريكي إسمه ( Daniel Elmer Salmon ) مع أن مكتشفها هو ( Theoblad Smith ) الذي كان يعمل تحت وصاية Salmon في شركة ( Bureau of Animal Industry) سنة 1884 .


تعتبر السالمونيلا من الأمراض التي المعدية للانسان (Zoonose).

2-مسبب المرض :

هو بكتيريا من العصيات (coccobacillus) المعدية السالبة الغرام ، بكتيريا تنتمي لعائلة ( Enterobacteriaceae) و هي هوائية ( تعيش بوجود الأوكسجين ) لكن يمكن أن تصبح لا هوائية إختياريا .
يبلغ طولها 2 الى 5 نانومتر و قطرها 0.7 الى 1.5 نانومتر .
و هي تظهر تحت المجهر الإلكتروني على شكل قضيب مثلما تبين (الصورة رقم 01 ).

صورة
السالمونيلا بكتيريا غازية للأمعاء تسبب التهابات معوية حادة جدا إلى خفيفة .
الأكثر شيوعا عند الطيور (subgenus I ) و التي يوجد بها نوعان ( tow species) من بكتيريا السالمونيلا ( spp salmonella ) التي تصيب الطيور و هي
1-salmonella enterica .
2-salmonella bongori.
و ضمن هاذان النوعان يوجد أزيد من 2500 (serovars) من ضمنها 50 يصيب طيور الزينة .
-Salmonella Enterica typhimurium var.Copenhagen
هي أكثر (serovar) يصيب الكناري و العصافير الصغيرة (Passerines)
كما أنها تصيب الحمام و يسمى المرض ب (paratyphoid )
اما عند الببغاء هي Salmonella Typhimurium لكن يوجد (serovar ) آخر هو Salmonella Enteritidis .

3-الطيور التي تصاب به :

السالمونيلا تصيب جميع الطيور سواء كانت داجنة ، طيور الأقفاص او السلاكات و حتى الطيور البرية .
يتعبر الكناري و الحسون أكثر الطيور حساسية للمرض أما الببغاء فهو أقل حساسية للمرض و يظهر به غالبا الشكل المزمن من السالمونيلا .
الحمام يعتبر من الطيور الحساسة للمرض أيضا .

4-طرق العدوى و الإصابة المرض :

بكتيريا السالمونيلا هي من البكتيريا المقاومة في الوسط الخارجي ( عدة أسابيع في وسط جاف و عدة أشهر في الماء ) .
لذا يمكن أن تتواجد في عدة أماكن و بهذا طرق الإصابة بها كثيرة و هي كالآتي :
-إتصال مباشر بين طائر مصاب أو حامل للبكتيريا مع آخر سليم ( مثل حالة إطعام الآباء للفراخ ) كما تظهر (الصورة رقم 02 ).

صورة
عن طريق فضلات و براز طائر مصاب أو حامل للبكتيريا لكن بدون ظهور أي أعراض عليه.
-تتم العدوى و الإصابة أيضا عن طريق الماء و الأكل الملوث بالبكتيريا .
-تتم العدوى بواسطةالهواء و الغبار ( خاصة غبار الأكل ) .
-الطيور البرية التي تكون حاملة للمرض لكن لا تظهر عليها الأعراض (asymptomatic ) .
– بواسطة الإفرازات من الأنف و العين .
– تتم الإصابة أيضا بواسطة تقديم الباتي مصنوع بالبيض أو بيض مغلي بهما بكتيريا السالمونيلا.
– تتعبر القوارض ، الحشرات الزاحفة و الطائرة أيضا من الحيوانات الناقلة لمرض السالمونيلا .
– العدوى للجنين داخل البيضة ممكنة أيضا .

5-الأعراض :

الأعراض متابينة من الموت المفاجئ بدون أعراض الى أعراض خفيفة و مزمنة و ذلك لعدة إعتبارات و هي :
-نوع الطائر المصاب ( species ) حيث يعتبر الكناري اكثر الطيور حساسية و عرضة للمرض عكس الطيور من عائلة الببغاوات فهي أقل حساسية للمرض
-عمر الطائر ، تعتبر الفراخ الصغيرة الأكثر عرضة و حساسية و الأقل مقاومة للمرض من الطيور البالغة .
– الحالة الصحية للطائر و العامة للطائر ( نقص في المناعة ، حالات الفزع ، الإجهاد ) .
-نوع (serovars ) بكتيريا السالمونيلا التي أصابة الطائر .
– كمية البكتيريا التي تم أكلها أو إدخالها في الطائر .
و إنطلاقا مما ذكر سابقا توجد عدة أشكال للسالمونيلا و تختلف من طائر لآخر لذا سوف أقوم بذكر الأعراض الموجودة في أكثر ثلاث عائلات من طيور الزينة التي يربيها الناس و هم :
أ- عائلة العصافير الصغيرة ( الجواثم ) passerines :
توجد بها أربعة أشكال من السالمونيلا و هي
1: الشكل الغير الظاهر ( asymptomatic ) :
يوجد بكثرة عند الطيور البرية ( مثل طائر الدوري أو الخضري ) و التي تشكل خطر حقيقي لنقل العدوى .
هناك من يصنف هذا الشكل على أنه شكل مزمن ( chronic) و لذلك لأنه في بعض الحالات يكون هناك إسهال خفيف مزمن .
2: الشكل الفائق الحدة (peracute ) :
يمتاز بمدة حضانة قصيرة (incubation ) من 1-3 أيام و هو الأكثر شيوعا عند الكناري ، يموت الطائر بدون سابق إنذار ( بدون أعراض ) و ذلك بتسمم الدم (septicemia ) و ذلك عن طريق السموم المفرزة بواسطة البكتيريا المنحلة في الأمعاء .
3: الشكل الحاد ( acute) :
يمتاز بمدة حضانة أكثر طولا من الشكل الفائق الحدة من 3-5 أيام لكن يمكن أن يصل الى 15 يوم بحيث يكون تطور المرض كالتالي
– يظهر الطائر أولا انزوائي ثم يصبح قليل الحركة
-مع عيون نصف مغمضة و ريش منفوش .
-ضعف عام و نقص في الشهية.
– صعوبة في التنفس ( تنفس سريع ) .
-أجنحة متدلية و يضع رأسه تحتها .
– تبول كثير مصحوب بشرب كثير للماء (polyuria. polydipsia ) .
-إسهال أخضر أو أصفر مخضر في بعض الحالات يكون به آثار الدم يلوث ريش الطائر حول مخرج الفضلات .
-إنتفاخ البطن مع ظهور بقع بنفسجية تحت الجلد .
-فقدان سريع للوزن يليه أعراض للجهاز العصبي متابينة و متناوبة بين حالة هيجان و حالة خمود ، تشنجات عصبية ، حركات غير متوازنة ( مثلا دوران و تشقلب ) ثم تزداد حدة الأعراض العصبية حتى موت الطائر .
-أعراض في الجهاز التناسلي ممكنة في هذا الشكل من المرض التهاب المبايض و قناة فالوب ، بالإضافة لموت الجنين داخل البيضة,ضعف في الانتاج و موت الفراخ بعد الفقس( الصورة 03).

صورة
مثلما توضح الصورة موت فرخ بعد يوم واحد من الفقس .

4- الشكل الرابع موضعي (localized ):
-حبيبات تحت الجلد .
-التهاب في العظام .
-انتفاخ في المفاصل .
هناك من يصنف التهابات الجهاز التناسلي المذكورة أعلاه ضمن هذا الشكل الموضعي .
ب- عائلة الببغاوات :
مثلما قلت سابقا يعتبر الببغاء من الطيور الأقل حساسية لمرض السالمونيلا لذلك اغلب الحالات تكون عندها الشكل المزمن ( chronic) يترجم باسهال خفيف .
الشكل الفائق الحدة يكون في حالات نادرة.
أما الشكل الحاد من المرض فهو يكون خاصة عند الطيور المستوردة التي يتم نقلها في ظهور نظافة سيئة و بمجموعات كبيرة و بحالة من الذعر ، الفزع و الإجهاد.
الأعراض هي تقريبا مشابهة لما هي عند العصافير. مثل :
– طائر انزوائي مع تدلي الأجنحة و فاقد للشهية و به إسهال أخضر ، أيضا فقدان سريع للوزن في بعض الحالات يكون هناك تقيئ .
الطيور تموت في بضعة أيام ( high morbidity and mortality ) .
أعراض الجهاز العصبي مثل التشنجات أو أعراض الجهاز التناسلي يمكن أن تظهر في هذا الشكل .
كما يمكن أن تظهر منفردة في الشكل الموضعي بالإضافة لإتهاب المفاصل .

ج- عائلة الحمام :

الأعراض متفاوتة من شكل لآخر من الموت المفاجئ إلى المرض المزمن و من أهم الأعراض نجد :
-إسهال مائي أخضر ذو رائحة كريهة ( الصورة 04 ) .

صورة
التهاب المفاصل في الشكل المزمن و يكون هناك خراج في بعض الحالات ( الصورة 05 ) .

صورة
تقلصات عضلات الرقبة ( torticolis ) .
– خراج تحت الجلد خاصة تحت العين يظهر على شكل انتفاخ قاسي يحتوي القيح .
– ضعف في الانتاج الى العقم التام .
– بالاضافة لنقص الشهية و الضعف العام للحمام .

للمزيد من معرفة العلاج والوقاية يرجى زيارة المصدر لقراءة الموضوع بالكامل

المصدر:

bilal sadeddine

السالمونيلا عند طيور الزينة من الألف إلى الياء
http://www.canaryfans.com/forum/viewtopic.php?t=151121

تعليقات

تعليقات